السبت، 26 مارس، 2011

احدث نكات 2011 حصريا على موقع نكت

احدث نكات 2011 حصريا على  موقع نكت
باطابى عنده لورى مسافر بيه وفى الطريق اللورى اتقلب قام جاء واحد شايقى ماشى قام سأل الرباطابى قال ليهو يا زول انت اللورى ده اتقلب قام الرباطابى قال ليهو لا أنا متاكيهو عشان أقعد فى ضله




رباطابي خنق فى الاكل قال لبنتة ادينى موية قالت ليه شراب يا ابوي؟ قال ليها لا كبسولات




عربى مسافر بالباص أول مرة قام الباص انقلب والناس بقت زى الطماطم المعفصة الا العربى دة قام يتنفض وداير يلبس مراكيبه ويمشى قام جاهو البوليس قال ليه يا زول انت كنت فى الباص الاتقلب دة قام العربى قال ليه هو الباص اتقلب ؟ قام البوليس قال ليهو ونان انت قايل شنو ؟قام العربى قال ليهو والله أنا قايل لمن يصلوا بكبوهم كدى




واحد عرابى جا الى الخرطوم , وقم ولده سالقو الكوفير. وفى الكوفير لقى تمثال لابس ملابس للعرض سلم عليه ولده قال ليه يابوى دا تمثال ولما جاوا مارقين لقى خواجا قاعد فى كرسى وعنده صلعة قام العربى ضربه فى الصلعة وقال يا ولدى دا ما فضل ليه الا الكلام




ادروب شغال بيحرس مخزن بتاع دقيق يوم شاف فى التلفزيون ساحات الفداء ولقى واحد مجاهد بيقول والله كتلنا الخوارج وكانت معركة شرسة وكنا جيعانين بس فجاة السماء نزل فينا دقيق وقمح . ادروب رجع المحزن وباع الدقيق كله وقبض الفلة . الجماعة ناس الحكومة جوا تانى يوم سالوه :يا ادروب وين الدقيق . ادروب قال ليهم : والله ادروب ليل كله امبارح ما نام الملائكةتشيل دقيق تودى جنوب




كان يوجد إثنان تنابل ( كسلانين جداً ) عايزين يغيرو لمبة النورالمصباح الكهربائي الذي كان لديهم فرفعه الاول على كتفه حتى يفك المصباح وبعد فترة سأل الاول الثاني لماذا لم تفك المصباح فأجابه إني أنتظرك أن تدور بي كي ينفك المصباح




مرة سافر اثنين حلفاويين إلى نيويورك وسكنوا في عمارة 200 دور في الدور الأخير وكانو دائما يصعدوا على السلم لجهلهم إستخدام المصعد فقرروا في يوم من الأيام أن يذهبوا إلى السوق لشراء متطلبات الأسبوع من الأكل لتفادي التعب وعند رجوعهم إلى البيت وهم يصعدوا كانوا يعدو الطوابق حتى الطابق 199 عندها قال واحد منهم للتانى: اوثمان( يعنى عثمان) عندي لك خبرين واحد زين والثاني مو زين. قال له الثانى هات أخبارك. قال الاول: الخبر الزين انه فاضل لنا دور و نوصل و الخبر اللي مو زين العمارة موش بتاعنا !!!




واحد سأل الثانىه : وين بتشتغل ،قال الثانى : والله انا عاطل ،قال الاول : كويس .. أخير من قعاد ساكت

‏ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق